منتديات الدعوة السلفية في الجزائر
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، عزيزي الزائر يشرفنا أن تكون عضو بيننا في " منتدى الدعوة السلفية في الجزائر "

يا بَاغِي الخير أَقْبِل

اذهب الى الأسفل

يا بَاغِي الخير أَقْبِل

مُساهمة من طرف عبير الإسلام في الخميس يونيو 01, 2017 2:15 pm











يا بَاغِي الخير أَقْبِل

يقول الشيخ عبدالخالق ماضي حفظه الله ورعاه:

" الصّيام سِرٌّ بين الخالق والمخلوق ، يُفْعَلُ خَالِصًا، ويتلذّذ العبدُ جائعًا، ويتضوّع خاليا، قال الله تعالى في الحديث القدسي: " كُلُّ عَمَلِ ابْنِ آدَم له إلاّ الصّوم فإنّه لي وأنا أجزي به" رواه البخاري ومسلم ، يحقّق العبد فيه درس الإخلاص لينطلق به إلى سائر العبادات بعيدا عن الرّياء، الصيّام  يصلح النّفوس ويدفع إلى اكتساب المحامد والبُعْدِ عن المفاسد ، بِهِ تُغْفَرُ الذُّنُوب ،وتُكَفَّرُ السَّيّـِئَات، وتزدادُ الحسنات ، يقول نبيّنا صلّى الله عليه وسلم :"مَن صام رمَضَانَ إيمَانًا واحتِسَابًا غُفِرَ لَهُ مَا تَقدَّمَ من ذَنْبِه " شَهْرُ الطّاعةِ والقُرْبَى والبِرِّ والإحسان ، والمغفرة والرّحمةِ والرِضْوَان ، يقول عليه الصّلاة والسّلام :" إذا دخل رمضان فُتِحَت أبوابَ السَّمَاء وَغُلّـِقَت أبوابُ جهنّم ، وسُلْسِلَتِ الشَّيَاطِين "متّفق عليه.

لياليه مباركة ، فيه ليلةٌ مضاعفة هي أمّ اللّيالي ، ليلة القدر والشّرف خيرٌ من ألف شهر، مَن قامها إيمانًا واحتسابًا غُفِر له ما تقدّم من ذنبه ، فيه صبرٌ على حمأة الضّمأ ، ومرارة الجوع ، ومجاهدة النّفس في زجر الهَوَى، جزاؤهم بابٌ من أبوابِ الجنّة لايدخلها غيرهم، فيه تذكيرٌ بحال الأكباد الجائعة من المساكين والمُقْتِرِين، يستوي فيه المُعْدَم والمُوسِر ، كلّهم صائمٌ لربّه ، مستغفرٌ لذنبه ، يمسكون عن الطعام في زمنٍ واحد ، ويُفْطِرُون في آنٍ واحد ، يتسواوَوْنَ طِيلةَ نهارهم بالجوع والظّمأ ليتحقّق قولَ الله في الجميع:" إنّ هذه أمّتكم أُمَّةً واحدة وأنا ربّكم فاعبُدُون " ،

أيّها المسلمون ذِكْرُ الناس داء ومرض وذِكْرُ الله شفاء ، والقرآن العظيم أساس الدّين ، وآية الرّسالة وروح الحياة ، نزل في سيّد الشّهور ،قال الله جلّ وعلا الغفور" إنّا أنزلناه في لية القدر " ونزوله فيه إيماءٌ وتذكيرٌ لهذه الأُمَّة بـالإكثار من تلاوته وتدبّره ، وكان جبريل عليه السلام ينزل من السّماء ويدارس فيه نبيّنا محمدا صلى الله عليه وسلّم كامل القرآن

وفي العام الذي تُوُفّـِيَ فيه عرض عليه مرّتين،وكان بعض السّلف يختم في رمضان في كلّ ثلاث وبعضهم في سبع ، وبعضهم في عشر ، وكان الإمام مالك رحمه الله إذا دخل رمضان أقبل على تلاوة القرآن وترك الحديث وأهله .

أخي المسلم إذا أحسنتَ القول فَأَحْسِنِ العَمَل ، إذا أَحْسَنْتَ القول فَأَحْسِنِ الفِعْلَ و العَمَل ، ليجتمع معك مزيّة اللّسان وثمرة الإحسان ، ودائرةُ الجُود تتّسع لمّا تهفو القلوب المؤمنة إلى الطوّع في الخير، والتّوسّع في إسداء المعروف ، والمال لايذهب بالجود والصّدقة بل هو قرْضٌ حسن مضمونٌ عند الكريم سبحانه ، قال الله الرّحيم :"قُلْ إِنَّ رَبِّي يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَن يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ وَيَقْدِرُ لَهُ ۚ وَمَا أَنفَقْتُم مِّن شَيْءٍ فَهُوَ يُخْلِفُهُ ۖ وَهُوَ خَيْرُ الرَّازِقِينَ "، يضاعفه في الدّنيا بَرَكةً وسعادة ويجازيه في الآخرة نعيمًا مقيما ، يقول النبي صلى الله عليه وسلم :" ما من يومٍ يُصبح العباد فيه إلاّ ملكان ينزلان فيقول أحدهما :اللّهمّ أَعْطِ مُنْفِقًا خَلَفَا ويقول الآخر: اللّهمّ أَعْطِ مُمْسِكًا تَلَفَا " متّفق عليه " .





تاريخ الإلقاء: 04/07/2014-06/09/1435

الخطيب: د. عبدالخالق ماضي


https://www.rayatalislah.com/index.php/sawtiat/item/download/759_75d3c92ed11a52d4a7a99b5de61201f8

المصدر:

https://www.rayatalislah.com/index.php/sawtiat/item/1190-2014-07-04-15-30-39






عبير الإسلام

عدد المساهمات : 723
تاريخ التسجيل : 16/04/2015

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى