منتديات الدعوة السلفية في الجزائر
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، عزيزي الزائر يشرفنا أن تكون عضو بيننا في " منتدى الدعوة السلفية في الجزائر "

معنى معرفة الإسلام بالأدلّة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

معنى معرفة الإسلام بالأدلّة

مُساهمة من طرف عبير الإسلام في الأربعاء يوليو 13, 2016 10:02 pm










معنى معرفة الإسلام بالأدلّة


السؤال:

ما معنى قول المؤلف في ( حاشية الأصول الثلاثة ) : يجب معرفة الإسلام بالأدلّة . يقول المؤلف في نفس الحاشية : أرسل الله إلينا رسولا ، فَمَنْ أطاعه دخل الجنّة ، ومَن عصاه دخل النار . هل المقصود طاعة الرّسول أم توحيد الربوبية ؟

الجواب:

معنى قول المؤلف : يجب معرفة الإسلام بالأدلّة : هو أنّ الواجب على المكلّف أن يتعلّم الإسلام بأركانه من مصادره الأصلية ، وهي الكتاب الكريم والسُنّة الشريفة ، فيتعلّم التّوحيد وما ينقصه وما يضاده ، ويتعلّم الصلاة وشروطها وأركانها وواجباتها وسننها من القرآن الكريم ومن أقوال المصطفى صلى الله عليه وسلم وأفعاله وتقريراته ، وهكذا بقية أركان الإسلام وشرائعه .

والمقصود بقوله :  أرسل الله إلينا رسولا ، فَمَنْ أطاعه دخل الجنّة ، ومَن عصاه دخل النار: أنّ الله جل وعلا بعث محمدا صلى الله عليه وسلم بالتوحيد وبقية شرائع الدّين ، فَمَنِ اسْتَجَاب ودخل في دين الله تعالى وامتثل ما أمره الله به ، وانتهى عمّا حرّم الله عليه دخل الجنّة ، ومَن خالف وعصى الرسول ولم يدخل في دين الله فله النار ، لذلك قال تعالى : ( مَنْ يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللَّهَ وَمَنْ تَوَلَّى فَمَا أَرْسَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظًا ) ، وثبت أنّ النبي صلى الله عليه وسلم قال : كلّ أمّتي يدخلون الجنّة إلاّ مَن أَبَى . قالوا : ومَنْ يَأْبَى يا رسول الله ؟ قال : مَن أطاعني دخل الجنّة ، ومَن عصاني فقد أبَى .(1)

وبالله التوفيق ، وصلّى الله على نبيّنا محمد وآله وصحبه وسلم .

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء


عضو/نائب الرئيس/الرئيس
عبد الله بن غديان/عبد الرزاق عفيفي/عبد العزيز بن عبد الله بن باز
--------------------------------------------------------

فتاوى اللجنة الدائمة - المجموعة الثانية – المجلد الثاني - الصفحة رقم: 25

----------------------------------------------------------------------------------------
(1) رواه من حديث أبي هريرة رضي الله تعالى عنه وأرضاه : أحمد:361/2 ، والبخاري:139/8 ، والحاكم : 55/1







عبير الإسلام

عدد المساهمات : 638
تاريخ التسجيل : 16/04/2015

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى